Overblog Suivre ce blog
Editer la page Administration Créer mon blog
Ressources de 6eme anneé(arabe , francais et anglais)

Ressources de 6eme anneé(arabe , francais et anglais)

Un coin de de repos , de détente et de taches quotidiennes à mes jolis coucous de 6eme année de l'école des Elites .J'éspère que les élèves ainsi que leurs parents retrouveront dans ce humble coin ce qui assouvit leur soif et rassasie leur faim et satisfait leur désir au savoir;

Partager cette page

Repost 0

le maghreb arabe

essayed — geographie

•التصميم

* مقدمة

المحور الأول: تشكل الخصائص الطبيعية و البشرية عناصر الوحدة

بين بلدان المغرب العربي:

1- الخصائص الطبيعية

2 - الخصائص البشرية

المحور الثاني: تنوع الأنشطة الاقتصادية ببلدان المغرب العربي :

1- الإنتاج الفلاحي

2 - مصادر الطاقة والمعادن

3 - الصناعة والتجارة


* خاتمة

•مقدمة

•تطلق تسمية المغرب العربي على مجموعة البلدان الخمسة التي تمتد في الجناح الغربي من العالم العربيِِِ، وهي المغرب وموريتانيا والجزائر وتونس وليبيا.

•يمتد المغرب العربي في القسم الشمالي الغربي من إفريقيا فوق مساحة تزيد عن ستة ملايين كيلومتر مربع،أي مايعادل %42.8 من مساحة العالم العربي ويقارب %20 من المساحة العامة للقارة الإفريقية.

•وتحظى بلدان المغرب العربي نتيجة لموقعها هذا بوضعية جغرافية متميزةِ، فهي مؤهلة طبيعيا لكي تلعب دورا هاما في حركة المواصلات لبحرية عبر البحر المتوسط, بحكم إطلالها عليه بواجهة بحرية يزيد طولها عنkm 4700. كما أنها تعد منطقة اتصال وعبور بين إفريقيا و أوربا عبر مضيق جبل طارق،ومنطقة اتصال وعبور كذالك بين البحر المتوسط والمحيط الاطلنتي.

•وتراهن بلدان المغرب العربي على بناء تكتل جهوي استنادا على مؤهلاتها المشتركة المتنوعة.

•التساؤلات المطروحة

– فماهي العناصر المشتركة بين بلدان المغرب العربي ؟

– وماهي جوانب التنوع ؟

– وكيف تساهم هذه العناصر في خلق تكامل اقتصادي مغاربي ؟


المحور الأول: تشكل الخصائص الطبيعية و البشرية عناصر الوحدة بين بلدان المغرب العربي

1- الخصائص الطبيعية:

* على مستوى التضاريس:

تتميز تضاريس المغرب العربي بالتنوع بين مجالات جبلية، هضبية وسهلية,وتنقسم هذه التضاريس في توزيعها إلى مجموعتين:

•المجموعة الأولى:

•وتدخل ضمن المجال المتوسطي وتمتد في الشمال ويغلب عليها طابع الارتفاع، وتتكون من سلسلتين جبليتين هما؛ السلسلة الريفية التلية المحاذية للبحر المتوسط، والسلسلة الأطلسية الموازية لها في الداخل، والتي تحتل مساحة تكبر مساحة المجال الريفي- التلي بحوالي أربع مرات.

•المجموعة الثانية :

•وتدخل ضمن المجال الصحراوي، وتمتد في الوسط والجنوب وتضم أشكالا تضاريسية صحراوية تتصف عموما بالانبساط والانخفاض، ويعد مجال هذه المجموعة في المغرب العربي جزءا من القاعدة الإفريقية، ويشكل القسم الأكبر من أراضي بلدان المغرب العربي .

•*على مستوى المناخ :

•ينتمي المغرب العربي بحكم موقعه العرضي إلى المنطقة شبه المدارية،وهو يعرف تباينا كبيرا في الخصائص والمعطيات المناخية بين قسمه الشمالي الذي يتميز بمناخه المتوسطي، وقسمه الجنوبي الذي يعمه المناخ الصحراوي،وعموما تتميز منطقة المغرب العربي بانتشار ثلاث مناخات رئيسية تتدرج من الشمال إلى الجنوب وهي:

•المناخ المتوسطي:

q يتميز بارتفاع الحرارة في فصل الصيف

q انخفاض درجة الحرارة أثناء فصل الشتاء ويزداد هذا الانخفاض في المناطق الداخلية.

q نزول تساقطات بكميات متوسطة،لا تتعدى أحيانا 600 mm، وتتضاءل كميات الامطارعموما من الشمال إلى الجنوب.

•المناخ الصحراوي:

q يهم مجالا واسعا في المغرب العربي

q

q ويتميز هذا المناخ بارتفاع الحرارة طيلة السنة والتي قد تتجاوز °35

q يتميز بشدة الجفاف خاصة في صحراء المغرب العربي،فالأمطار نادرة

ولا تبلغ mm 100 سنويا

•المناخ شبه المداري :

q يوجد بأقصى جنوب موريتانيا

q يتميز بارتفاع درجات الحرارة طيلة السنة، والتي يصل معدلها الى حوالي ° 30 في شهر غشت

q نزول بعض الأمطار في فصل الصيف نتيجة هبوب الرياح المدارية والتي قد تصل الى حوالي mm600

q

•*على مستوى الغطاء النباتي والشبكة الهيدروغرافية:

- الغطاء النباتي

q كثيف وغابوي في المناطق الشمالية

q ضعيف من الشمال نحو الجنوب إلى أن يتلاشى في المناطق الجافة

q غطاء نباتي قليل على العموم في المغرب العربي وذالك نظرا لفقر التربة

وقلة الأمطار مع عدم انتظامها

- الشبكة الهيدروغرافية:

q تتأثر بالمناخ بصفة مباشرة خاصة المياه ذات الجريان السطحي

q اغلب المجاري المائية متمركزة بالقسم الشمالي من المغرب العربي

qيقل الجريان المائي في القسم الجنوبي ويكاد ينعدم في المناطق الصحراوية

qوعموما نجد أن المجاري المائية تتوفر في النطاق المتوسطي(الريفي-التلي والأطلسي)،وتنعدم في المجال الصحراوي، باستثناء نهر السنغال في أقصى الجنوب الموريتاني

•2 - الخصائص البشرية :

* الوضع السكاني :

1 - يتكاثر سكان المغرب العربي وفق وتيرة مرتفعة :

•يعرف سكان المغرب العربي نموا ديمغرافيا سريعا بسبب ارتفاع الولادات وانخفاض الوفيات.

•تعرف بلدان المغرب العربي معدل ولادات مرتفعة.

•تعرف بلدان المنطقة انخفاض في معدل الوفيات لكن معدل الوفيات تبقى مرتفعة

2 - تعرف البنية السكانية للبلدان المغاربية تحولا على مستوى التركيب العمري والسكان النشيطين :

•تعرف بلدان المغرب العربي تحولا لفائدة الصغار على حساب الكبار.

•تعرف هذه لبلدان كذلك وتيرة منخفضة في معدل السكان كما تعرف ارتفاعا لنسبة الاعالة

3 - يحد النمو الديغرافي من وتيرة النمو الاقتصادي:

•يؤدي النمو الديمغرافي السريع الي ازدياد حدة المشاكل التي تواجهها بلدان المنطقة خاصة فيما يتعلق بمشكل التغذية والسكن والصحة والتربية والتعليم ومشكل الشغل.

•تنهج بلدان المغرب العربي سياسة الحد من النسل للحد من المشاكل التي تواجهها بلدان المنطقة.

•* توزيع السكان وهجراتهم

1 - يتوزع سكان المغرب العربي بصورة غير متكافئة :

•تعتبر الكثافة السكانية لبلدان المغرب العربي منخفضة علي العموم لكن هده المعدلات تتفاوت بين المناطق الشمالية حيت تصل الى 100 نسمة في الكلمتر مربع وبينا الصحراوية التي تصل فيها الكثافة الى 0.5 فقط ويتجمع اغلب سكان الصحراء اساسا في الواحات وقرب مناطق استغلال الثروات المعدنية والطاقية.

2 - أدت الهجرة القروية الى حركة تمدين سريعة :

•كانت الغالبية العظمى من سكان الغرب العربي في الماضي تقطن في البوادي تم اخدت الوضعية تتبدل نظرا لقوة الهجرة القروية فازداد جراء دلك عدد المدن بل اصبحت هناك مدن عملاقة مثل الدار البيضاء وقد اثر دلك على مورفولوجية المدن فظهرت المدن الحديثة الى جانب المدن القديمة. وقد رافق نمو المدن طهور احياء الصفيح.

3 - ادت قلة فرص الشغل الى زيادة الهجرة الى الخارج :

•بدأت الهجرة الى الخارج مند الحرب العالمية الاولى تم بدا تيار الهجرة يتقلص بعد سنة 1973 نتيجة الاجراءات التي قامت بها الدول الاوربية.فاتجهت الهجرة نحو الخليج العربي.

•وقد ساهمت الهجرة نحو الخارج في التخفيف من حدة البطالة وأصبحت موردا مهما للعملة الصعبة.

•المحور الثاني : تنوع الأنشطة الاقتصادية ببلدان المغرب العربي:

1 - الإنتاج الفلاحي:

* الظروف العامة

رغم امتداد الصحاري في القسم الأكبر من أراضي بلدان المغرب العربي فانه يتوفر على مساحة مهمة من الأراضي الزراعية والرعوية،ورغم أهمية هذه المساحة فان الإنتاج الفلاحي بها يتأثر بعدة عوامل.

•* العوامل المؤثرة في الفلاحة ببلدان المغرب العربي:

q تأثير التقلبات المناخية المرتبطة بضعف التساقطات وعدم انتظامها من سنة لأخرى

q وضعية النظام العقاري للأراضي الفلاحية السائدة ببلدان المغرب العربي، وأساليب وتقنيات الاستغلال

q نقص خبرات الفلاحين وعدم إمدادهم بالبذور والأسمدة في الوقت المناسب

q ضعف مدا خيل الفلاحين وشيخوخة عدد كبير منهم

•* جهود بلدان المغرب العربي في تطوير الفلاحة:

q توسيع مساحة الأراضي المسقية واستصلاحها وتجهيزها

q تعميم استعمال التقنيات الفلاحية الحديثة

q تشجيع حرية المبادرة لدى الفلاحين وتوزيع بعد الأراضي الخاصة بالدولة عليهم.

q تأطير الفلاحين وإرشادهم( إنشاء عدة مؤسسات وتعاونيات...)

•* تنوع المجالات الفلاحية والأنشطة الزراعية بها:

v توجد بالمغرب العربي ثلاث مجالات فلاحية كبرى ( انظر الخريطة )

-

•المجال المتوسطي:

ويمتد في الشمال، وتسود به زراعات متوسطة متنوعة ، إضافة إلى تربية الماشية التي يختلف توزيع أنواعها وأساليب تربيتها من منطقة لأخرى ومن بلد لآخر، كما تتخلله مجالات سقوية متعددة .

• المجال الصحراوي:

يشكل اكبر مساحة، وهو مجال رعوي يعتمد على الترحال والزراعات الواحية ، إضافة إلى تربية بعض أصناف الماشية والتي يتم تربيتها ضمن ما يسمى بأسلوب الرعي الواسع.

•المجال المداري:

ويمتد في أقصى جنوب موريتانيا،وتسود به عموما زراعات مدارية وتعرف أيضا بالزراعات المعيشية ، كما تسود به مجالات سقوية على مستوى نهر السينغال.

2 - مصادر الطاقة والمعادن :

تتوفر بلدان المغرب العربي على مصادر للطاقة والمعدن متنوعة بحيث ان كل بلد يتميز بخصائص معينة بحيث ان البترول يوجد في الجزائر وليبيا والحديد في موريتانيا ثم الفوسفاط في المغرب وفي تونس بدرجة اقل .

•بالنسبة للجزائر فلمحروقات تلعب دورا في في اقتصاد البلاد

• فتسد حاجيات البلاد وتصدر الباقي وقد وصل الانتاج سنة 1993 الى حوالي 56 مليون طن تحتل بذلك المرتبة العاشرة عالميا كما تتوفر الجزائر على ثامن احتياطي في العالم من الغاز الطبيعي بحوالي 3000 متر مكعب

•اما في ليبيا فيعتبر البترول اهم ثروة طبيعية في البلاد وكان انتاجه في البداية موكولا لشركات امريكة وبريطانية وبعد الثورة وقع تأميمه ويقدر احتياطي ليبيا من البترول حوالي 3 مليارات طن.ثم يأتي الغاز الطبيعي في المرتبة الثانية من حيت الاهمية الذي ينقل الى مرسى البريقة حيت يتم تحويله الى غاز سائل ويصدر الباقي الى ايطاليا واسبانيا.

وفي تونس لا تشكل مصادر الطاقة اهمية كبيرة فالبترول ورغم اكتشاف بعض الحقول فلإنتاج لا يزال ضعيفا اما انتاج الغاز الطبيعي فهو قليل مما يضطرها للاستيراد رغم ما تحصل عليه ن حصة جراء مرور غاز الجزائر فوق اراضيها نحو ايطاليا . وتتوفر تونس على رصيد متنوع من المعادن خاصة الفوسفاط.

•أما في موريتانيا فتقتصر الثروة الطبيعية على على بعض المعادن خاصة الحديد كما تتوفر على 100 طن من احتياطي النحاس وتستخرج موريتانيا كذلك الجبص في منجم شمال نواكشوط الذي يعتبراكبرمنجم للجبص في العالم.

•أما في المغرب فيشكل الفوسفاط اهم الاحتياطات المعدنية بحيث تتجمع رواسب الفوسفاط في منطقتين واسعتين.اللتين تحتويان على اكبر احتياطي في العالم حيت قدر الانتاج بحوالي 69.9 مليار طن سنة 1993 . كما يتوفر المغرب على مجموعة من المعان الاخرى مثل لحديد والرصاص والزنك.اما مصادر الطاقة فيتوفر المغرب على فحم الانتراسيت في في جرادة وهي المنطقة المستغلة الوحيدة منذ 1932 رغم الجهود المبذولة لتعزيزها وأمام عدم كفاية الانتاج فقد اضطر المغرب الى الزيادة من وارداته.اما البترول فيوجد بكمية هزيلة.

3- الصناعة والتجارة:

•بالنسبة لتونس فيتميز القطاع الصناعي فيها بصغر حجم المقاولات وسيادة الصناعة الاستهلاكية . وقد عملت الدولة على انشاء بعض الصناعات الاساسية والتي تتمركز بشكل غير متكافئ في البلاد.

•اما التجارة فتساهم الطرق البرية والسكك الحديدية في التجارة الداخلية والموانئ في التجارة الخارجية .وتتكون صادرات تونس من الفوسفاط ومشتقاته وبعض المواد الفلاحية.اما وارداته فتتكون من الفحم وآلات التجهيز والمصنوعات الاستهلا كية.

•اما الجزائر فقد اولت اهمية كبيرة للصناعة الاساسية التي تشمل الصناعة الحديدية والصناعة الكيماوية والصناعة البتروكيماوية لكن منتجاتها تعانى من صعوبة التسويق.وتعتمد الجزائر في تجارتها على تصدير البترول والغاز الطبيعي اما الواردات فتتكون من مواد التجهيز والمواد النصف مصنعة والمواد الغذائية.

•تساهم الصناعة النفطية في ليبيا بما يقارب النصف من الانتاج الصناعي والتي تتفرع الى قطاع تكرير النفط وقطاع الصناعة البتروكيماوية كما تتوفر ليبيا على الصناعة الحديدية والصناعة الغذائية.اما بالنسبة للتجارة فكون اعتماد ليبيا على النفط جعل اقتصادها يعتمد كليا على النفط لهدا فان أي خلل في اسعار هذه المادة يؤثر علي الاقتصاد الليبي.

•يعتبر القطاع الصناعي في موريتانيا قطاع ضعيف ويقتصر بالا ساس على بعض الصناعات الاستهلاكية مثل صناعة النسيج وصناعة المواد الغذائية . وتعمل الدولة على تنمية القطاع الصناعي مع بعض البلدان العربية والأجنبية.وتتوفر موريتانيا على ميناءين يتم بواسطتها التبادل مع الخارج وتتكون صادرات موريتانيا من المواد المعدنية ورؤوس الماشية اما الواردات فتتضمن المواد الغذائية والبترول ومواد البناء .

•اما في المغرب فقد ورث عن الفترة الاستعمارية قطاع صناعي حديت تطبعه مجموعة من الخصائص التي افرزتها ظروف انطلاقته . ويتميز بهيمنة الصناعات الاستهلاكية ووجود قطاع مهمش من الصناعة التقليدية. ورافق دلك توقف الاستثمارات الاجنبية الشئ الذي جعل الدولة تتدخل من اجل رسم التوجهات الصناعية الوطنية.ويحقق المغرب عجزا تجاريا بسبب انخفاض قيمة المواد المعدنية والفلاحية التي تشكل غالبة صادراته والى كذلك ارتفاع قيمة ما يستورده من مواد طاقية وصناعية.

•خاتمة

•لقد ايقن المغاربيون وهم يمدون في عمر مقاطعتهم الاقتصادية انهم يفوتون فرصا اقتصادية ثمينة في عالم مطبوع على التكتلات الاقتصادية الاقليمية والمنافسة الشرسة فادا كان الاندماج الاقتصادي الاوربي تحقق ومازال يتقدم بالرغم من عدم توفر المكونات الاساسية لاندماج الاقتصادي فان الدول المغاربية ان هي اندمجت وفق منظور متكامل قد لا تحتاج للخارج إلا في حالات خاصة جدا. فالحمضيات والفوسفاط المغربيين والسمك الموريتانى والنفط الجزائري والسياحة التونسية كلها مؤشرات متوفرة لتحقيق شراكة اقليمية وفرص تجارية لتبادل المنافع والخدمات.ولعل المستفيد الاكبر من هدا الوضع هو الاتحاد الاوربي فعلى سبيل المثال تستحوذ اوربا على 60 في المائة من مبادلات المغرب وتذهب 62 في المائة من صادرات الجزائر الى الاتحاد الاوربي اما موريتانيا فيغطي الاتحاد الاوربي اكثر من نصف وارداتها كما ان 78 في المائة من صادرات تونس توجه الى الاتحاد الاوربي الذي يزودها ب 7 في المائة من وارداتها.وفي حال كان هدا التبادل يتم بين بلدان المنطقة لحققت بلدان المغرب العربي طفرة اقتصادية كبيرة.

Partager cette page

Repost 0